رئيس البرلمان: على الحكومة أن تحنو على المواطن

شهدت مجلس النواب في جلسته العامة، اليوم الإثنين، لمناقشة إقرار علاوة الغلاء الاستثنائية، انتقادات كبيرة للحكومة بسبب ارتفاع الأرسعار، وسط تحذيرات من رفع أسعار الوقود والطاقة والمياه خلال الفترة المقبلة جاء ذلك خلال مناقشة علاوة الغلاء الاستثنائية.

 

وحذر النائب اسماعيل نصر الدين، عضو لجنة الإسكان في المجلس، الحكومة من رفع أسعار الوقود والكهرباء خلال الفترة المقبلة، قائلا: “المواطن لم يجد من يحنوا عليه ويجب على الحكومة أن تقوم بذلك”، ليعلق الدكتور على عبدالعال، رئيس المجلس النواب، بالقول: يجب على الحكومة أن تحنو على المواطن وقال هشام مجدى، عضو مجلس النواب، إن العلاوة الاستثنائية التى ستمنحها الحكومة للموظفين فى الدولة سيصحيها قرارات جديدة لرفع أسعار الوقود والكهرباء وغيرها من السلع الأساسية.


وأكد النائب خلال الجلسة العامة لمجلس النواب، أن الحكومة تحارب الموظفين قائلا: “شهادة أمام الله ما يحدث من الحكومة هو قتل المواطن المصرى وذلك جريمة فى حق البشرية”، وهو ما دفع الدكتور على عبدالعال، رئيس مجلس النواب، للاعتراض على حديث النائب، مطالبا بحذف عبارة قتل المواطن وجريمة فى حق البشرية من المضبطة قائلا: “إن صح التعبير فالحكومة بتضع المواطن فى ظروف صعبة”.

 

من جانبه طالب الدكتور خالد الهلالي، عضو مجلس النواب، بضرورة أن يقابل زيادة العلاوة ضبطا للأسواق، قائلا: أخشى أن تتبع هذه الزيادة ارتفاع في الأسعار. وشدد النائب على ضرورة أن يكون هناك خطة لمحاربة الغلاء، والتشديد على الرقابة على الأسواق، كما لفت إلى أن مشروع القانون يختص بفئة معينة وهم “الموظفين”، ولكن التخوف من أن يكون هناك زيادة في الأسعار تؤثر على جميع المواطنين.

 

من جهته قال النائب سلامة الرقيعى، إن مشروع قانون منح علاوة الغلاء للموظفين، والذى تقدمت به الحكومة، يأتى فى محاولة التخفيف عن كاهل المواطنين، لافتا إلى أن غلاء الأسعار يمس الجميع. وأضاف فى كلمته لمناقشة مشروع قانون منح علاوة غلاء للموظفين، أن غلاء الأسعار لابد من مواجهته، وان على الحكومة القيام بخطة منهجية ومدروسة لمحاربة الغلاء الفاحش الذى استشرى نتيجة جشع البعض.

أخبار تهمك

تعليقات الفيس بووك:

اضف تعليق