بسبب رفضها للتنازل عن تيران وصنافير.. اتهام حمدين صباحي وخالد علي بالخيانة

أحال النائب العام المستشار نبيل صادق، البلاغ المقدم من المحامي أشرف فرحات، ضد كل من المرشح السابق لرئاسة الجمهورية، حمدين صباحي، والمحامي الحقوقي خالد علي، الذي اتهمهما فيه بالتحريض على قلب نظام الحكم في البلاد، لنيابة أمن الدولة العليا لاتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة.

وقال المحامي أشرف فرحات، في بلاغه، أن النائب العام أحال بلاغه المقدم في شهر يونيو الماضي الضي اتهم فيه المشكو في حقهما بارتكاب جرائم التحريض على قلب نظام الحكم، وسب رئيس الجمهورية عبد الفتاح السيسي.

وأوضح «فرحات»، أن حمدين صباحى حرض على قلب نظام الحكم، بأن دعا أتباعه للنزول إلى ميدان التحرير متى تم الموافقة على اتفاقية تيران وصنافير، في محاولة منه للتأثير على عمل البرلمان أثناء مناقشة اتفاقية تعيين الحدود البحرية بين مصر والسعودية.

وأضاف أن خالد علي ارتكب علنا جريمة سب وقذف في حق رئيس الجمهورية، حيث وصفه بالخائن، وكذلك رئيس مجلس الوزراء، ورئيس مجلس الشعب، وأخذ يروى أحاديث مضللة حول تيران وصنافير.

 

واتهم أيضا رئيس حزب الدستور، بالتحريض على قلب نظام الحكم، بأن فتح مقر الحزب لحضور أعضاء حركات سياسية محظورة بحكم القانون، وسهل لهم التواجد للمشاركة في التظاهرات والإضراب الذي حرضوا عليه للتأثير على مؤسسات الدولة.

أخبار تهمك

تعليقات الفيس بووك:

اضف تعليق