وزير التعليم يعتمد نتيجة الثانوية العامة بنسبة نجاح 73%

اعتمد الدكتور طارق شوقي ،وزير التربية والتعليم و التعليم الفني، اليوم الثلاثاء نتيجة الثانوية العامة.

ومن جانبه قال الدكتور رضا حجازي مدير الثانوية العامة إن نسبة النجاح العامة لنتيجة الثانوية العامة قريبة من العام الماضي، موضحًا أن النسبة تقترب من 73%، وتقل 2% عن العام الماضي؛ حيث وصلت نسبة النجاح فيه إلى 75.6%، موضحًا أن النتائج والمجاميع في معدلاتها الطبيعية ولا يوجد انخفاض كبير عن السنوات السابقة.

وأضافحجازي، في تصريحات صحفية، الثلاثاء 11 يوليو، أن عدد طلاب الثانوية العامة الأوائل وصل إلى 56 طالبًا وطالبة، موزعين على عدد من المحافظات وسجلت البنات النسبة الأعلى في الحصول على المراكز الأولى في قائمة الأوائل.

وأوضح حجازي أن الطالب الأول على مستوى الجمهورية حصل على مجموع درجات 409.5 من مجموع درجات 410، لافتا إلى أنه أحد طلاب شعبة علمي علوم.

وأكد أنه لم يحصل أي طالب على الدرجة النهائية 410 درجات، مؤكدًا أن عهد المجاميع المرتفعة انتهى وسنعيد لشهادة الثانوية العامة مكانتها، موضحا أن تنسيق هذا العام سينخفض عن السنوات الماضية لعدم وجود نسب مرتفعة في المجاميع التكرارية للدرجات. 

ونبه حجازي إلى أن الوزارة حسمت كافة التحقيقات مع الطلاب المتورطين في غش وحيازة تليفونات محمولة داخل لجان السير، وسيتم الإعلان عن كافة التفاصيل خلال المؤتمر الصحفي، موضحًا أن سيتم تطبيق القرارات الوزارية المنظمة الأعمال الامتحانات على الطلاب ورسوبهم وحرمانهم من امتحانات الدور الثاني.

وشدد على أن نسب النجاح في المواد العلمية انخفضت عن السنوات السابقة، مشيرا إلى أن نسب النجاح العامة في المواد العلمية قلت معدلاتها ما بين 2 إلى 3% عن سنوات سابقة، مضيفا أن السبب هو تطبيق معايير المركز القومي للامتحانات والتقويم التربوي على الكراسة الامتحانية واعتماد نسب محددة للأسئلة مخصصة للطالب المتفوق، إضافة إلى الدقة في أعمال التصحيح ورصد الدرجات.

وذكر أن النتيجة ستصل المدارس الخميس المقبل، مؤكدا أن الطالب يتسلم نتيجة بشكل مجاني من مدرسته، محذرا أي مدرسة من طلب أي مبالغ مالية من الطالب أثناء طلبه النتيجة.

وتابع حجازي أن الوزارة كانت حريصة على حصول كل طالب على درجته التي يستحقها، ومن ثم تم أعمال المراجعة في موعدها الطبيعي، ولم يتم الاستعجال فيها، مشيرًا إلى أن الوزارة تفتح باب التظلمات للطلاب الخميس أيضا.

أخبار تهمك

تعليقات الفيس بووك:

اضف تعليق