حادث أتوبيس المنيا يفجر أزمة داخل مجلس النواب

فجر حادث أتوبيس المنيا والغردقة اليوم أزمة مراقبة الطرق في مصر، وطالبت لجنة النقل والمواصلات بمجلس النواب بتفعيل منظومة المرور الذكية وإعادة النظر في الطرق القديمة، كما أكدت لجنة الدفاع والأمن القومي أن مشروع قانون المرور الجديد سيقضي على كافة مشكلات الطرق. 

كان قد لقي اليوم الثلاثاء 14 شخصا مصرعهم وأصيب 38 آخرون فى تصادم أتوبيس ركاب بسيارة نقل بالطريق الصحراوى الشرقى بمحافظة بنى سويف، كما شهدت منطقة جبل الزيت شمال الغردقة صباح اليوم، تفحم أتوبيس نقل عام بالكامل دون وقوع إصابات.

من جانبه، قال اللواء سعيد طعيمة، رئيس لجنة النقل والمواصلات بمجلس النواب: إن تكرار حوادث الطرق بهذا الشكل يعود إلى انعدام المراقبة الجيدة على الطرق المختلفة، مؤكدا استمرار المراقبة بطرق بدائية غير فعالة.

وأضاف وكيل لجنة النقل والمواصلات بمجلس النواب إلى أن لجنة الدفاع والأمن القومي بمجلس النواب هي المنوطة بملف مراقبة الطرق وليس النقل والمواصلات.

وأكد اللواء يحيى كدواني، وكيل لجنة الدفاع والأمن القومي، أن اللجنة بصدد النظر في مشروع قانون المرور الجديد لمعالجة كافة مشاكل الطرق، والسيطرة على السرعات، لافتا إلى أن وزارة الداخلية انتهت من إعداد مشروع القانون تمهيدا لعرضه على المجلس لمناقشته وإقراره.

ونوه وكيل لجنة الدفاع والأمن القومي بأن مشروع قانون المرور يأتي على رأس أولويات اللجنة خلال دور الانعقاد القادم، والمقرر له مطلع أكتوبر المقبل.

ويرى النائب محمد عبدالله زين الدين وكيل لجنة النقل والمواصلات بمجلس النواب أن تكرار حوادث الطرق يستلزم تفعيل منظومة المرور الذكية، وإعادة النظر في الطرق القديمة للحفاظ على أرواح المواطنين.

أخبار تهمك

تعليقات الفيس بووك:

اضف تعليق