النيابة تجدد حبس المتهم بقتل أسرة كاملة في البحيرة 15 يوما علي ذمة التحقيقات

قررت اليوم الأربعاء، النيابة العامة بمركز كفر الدوار بالبحيرة، بإشراف المستشار محمد عبدالسلام مدير النيابة، تجديد حبس المتهم بذبح 4 أفراد من أسرة واحدة بعزبة الحاوي التابعة لمركز كفر الدوار بأول أيام العيد الأضحى 15 يومًا على ذمة التحقيقات.
وتعود أحداث الواقعة حينما تلقى اللواء علاء الدين عبد الفتاح مدير أمن البحيرة، إخطارا من الرائد محمود هندى رئيس مباحث مركز شرطة كفر الدوار بتلقيه بلاغًا من أهالى عزبة الحاوى التابعة لمجلس قرية بولين، بالعثور على أسرة كاملة مكونة من أربعة أفراد مذبوحين بمسكنهم فى أول أيام عيد الأضحى المبارك.
وعلى الفور انتقل العميد حازم عزت، رئيس فرع البحث الجنائى، والرائد محمود هندى، رئيس مباحث كفر الدوار ومعاون إلى محل الواقعة، وبالفحص تبين العثور على ” السيد.ع.ا 60 سنة وزوجته عزيزة. م. ر 50 سنة ونجليهما مصطفى 20 سنة وأحمد 11 سنة، مذبوحين داخل منزلهم بعزبة الحاوي التابعة لمركز كفر الدوار.
ووجه مدير أمن البحيرة، بتشكيل فريق بحث على أعلى مستوى برئاسة العميد عبد الغفار الديب، رئيس المباحث الجنائية، والعميد حازم عزت رئيس فرع البحث الجنائى، والمقدم محمود هندى، رئيس مباحث كفر الدوار لسرعة تحديد وضبط المتهم.
وانتقل فريق من النيابة العامة، بإشراف المستشار محمد سعد أبو ثريا المحامى العام الأول لنيابات شمال البحيرة، ورئاسة المستشار محمد عبد السلام، مدير نيابة مركز كفر الدوار، والمستشار محمد عبد العال، رئيس النيابة، للمعاينة ومناظرة الجثث، والذى أمر بسرعة طلب تحريات المباحث الجنائية، وتحديد وضبط المتهمين، كما صرحت بدفن الجثث.
وتمكن ضباط المباحث الجنائية بالبحيرة، بإشراف اللواء علاء الدين عبد الفتاح مساعد وزير الداخلية لأمن البحيرة، من كشف غموض العثور على أسرة كاملة مكونة من 4 أفراد مذبوحين داخل مسكنهم بعزبة الحاوى التابعة لمركز شرطة كفر الدوار.
وتوصلت تحريات المباحث أن وراء أرتكاب الجريمة المتهم “الصافى.م.ع ” جزار ومقيم عزبة عزيز بحرى، برسم خطته بذبح الضحايا بعد صلاة الفجر أول أيام عيد الأضحى المبارك.
وكشفت تحريات المباحث الجنائية، ان المتهم كان يمر بضائقة مالية، حيث خطط لسرقة المجني عليه بعد معرفته بوجود أموال لديه بالمنزل خاصة ببيع مواشي، وذلك لسداد ديونه لعدد من جيرانه حصل منهم على مبالغ مالية لشراء الأضاحي وقيامه بإنفاق تلك الأموال.
وأشارت تحريات المباحث، إلى أن المتهم تواجد بمنزل المجني عليه يوم الحادث وأثناء قيامه بسرقة الأموال شاهدته زوجة المجني عليه فتخلص منها حتى لا يفتضح أمره، وعقب عودة زوجها من صلاة الفجر أجهز عليه وقتله، ثم قتل أبنائهما أثناء عودتهم من العمل بأحد المطاعم الشهيرة عقب رؤيتهم لوالدلهما جثث هامدة ومقاومة المتهم قبل أن يقضي عليهما.

تعليقات الفيس بووك:

اضف تعليق