حبس نبيه الوحش 3 سنوات بتهمة التحريض على التحرش

أصدرت محكمة جنح أمن الدولة طواراىء بالأزبكية حكما غيابيا بحبس المحامي نبيه الوحش لمدة 3 سنوات (سنة عن كل اتهام من الاتهامات الثلاثة المسندة إليه) وتغريمه 20 ألف جنيه وحددت كفالة مالية قدرها 10 آلاف جنيه وذلك في قضية اتهامه بالتحريض عبر وسائل الإعلام على ارتكاب جرائم مواقعة الفتيات قسرا والتحرش بهن ونشر أخبار وبيانات من شأنها تكدير السلم العام وإلحاق الضرر بالمصلحة العامة.

وقد تغيب نبيه الوحش عن حضور الجلسة.. كما لم يحضر عنه أي محام لإبداء دفاعه ودفوعه وطلباته في القضية.

وكان النائب العام المستشار نبيل أحمد صادق قد أحال نبيه الوحش للمحاكمة في ختام التحقيقات التي باشرها المستشار شادي البرقوقي في القضية حيث أسندت النيابة العامة إلى الوحش في التحقيقات ارتكابه لجرائم تحرض الغير بإحدى طرق العلانية على عدم الانصياع للقوانين بأن حرض من خلال بث حي عبر شاشة إحدى القنوات الفضائية على ارتكاب جرائم مواقعة الفتيات قسرا والتحرش بهن والنشر بسوء قصد بأحد طرق العلانية لأخبار وبيانات من شأنها تكدير السلم العام وإثارة الفزع بين المواطنين وإلحاق الضرر بالمصلحة العامة من خلال ترديده عبر القناة دعوات تحرض على ارتكاب جرائم مواقعة الفتيات قسرا والتحرش بهن تحبذ وترغب على ارتكاب هذه الجرائم بوصفها أنها واجبا وطنيا وقوميا.

وكانت النيابة العامة قد استدعت مقدمي البلاغات ضد نبيه الوحش والذين قرروا في أقوالهم أنه بتاريخ 18 أكتوبر الماضي ومن خلال مشاهدتهم لبرنامج (انفراد) المذاع على قناة العاصمة واستضافة نبيه الوحش لمناقشة مشروع قانون لتعديل مكافحة أعمال الدعارة فوجئوا بالمتهم يردد هتافات قائلا: (البنت اللي مش بتحافظ على نفسها وتدعوا الناس أنها تعاكسها ولابسة (ترتدي) بنطلون مقطع اغتصابها واجب قومي والتحرش بها واجب وطني) وهي العبارات التي من شأنها التحريض على ارتكاب جرائم مواقعة النساء قسرا وهتك عرضهن والتحرش بهن مما يؤدى للإخلال بالأمن العام والسلام الاجتماعى والإساءة للبلاد.

تعليقات الفيس بووك:

اضف تعليق