قصة الـ20 مليون جنيه.. كيف أوقع صيدلي الأقصر ضحاياه؟

قضت محكمة جنح الأقصر، اليوم السبت، بالسجن ثلاث سنوات على صيدلي متهم بالنصب والاحتيال والاستيلاء على نحو 20 مليون جنيه من مواطنين.

وارتفع عدد سنوات السجن المحكوم بها على المتهم إلى 11 عامًا، إذ سبق أن صدرت ضده أحكام في قضايا مماثلة بالسجن 8 سنوات.

تعود الواقعة إلى العام الماضي حينما حرر عدد من الأشخاص محاضر في قسم شرطة الأقصر ضد “ت. ث. ح” صيدلي يتهمونه بالنصب عليهم والاستيلاء على أموالهم بعد إيهامهم بامتلاكه شركة أدوية ومشروعات أخرى تحقق مكاسب كبيرة مقابل أرباح ربع سنوية تقدر بـ 15 % من إجمالي المبلغ المدفوع.

بمطالبة الضحايا للمتهم برد الأموال التي حصل عليها رفض بحجة خسارة الشركة التي يديرها وتبين من إجمالي الأرقام المذكورة في البلاغات المقدمة ضده أنه استولى على نحو 20 مليون جنيه.

كانت محكمة جنح الأقصر نظرت السبت الماضي في القضايا رقم 15590 لسنة 2017 جنح قسم الأقصر و15438 جنح قسم الأقصر و15318جنح قسم الأقصر وجميعها ضد المتهم. وقضت بحبسه في الأولى التي بلغ عدد الضحايا بها 3 أشخاص، ثلاث سنوات مع الشغل، وكفالة ألف جنيه، و10 آلاف جنيه تعويض مؤقت، والثانية التي بلغ عدد المجني عليهم فيها 3 أشخاص، ثلاث سنوات مع الشغل وكفالة ألف جنيه، وأن يؤدي للمدعي بالحق المدني مبلغ 10 آلاف جنيه تعويض مؤقت، وفي الثالثة التي بلغ عدد المجني عليها فيها 4 أشخاص قضت بحبسه سنتين وكفالة ألف جنيه وإلزامه بتعويض للمدعي بالحق المدني 10 آلاف جنيه تعويض مؤقت؛ ليبلغ عدد السنوات المحكوم عليه بها بهذا الحكم 11 عامًا فيما لا تزال هناك قضية أخرى منظورة أمام المحكمة.​

اضف تعليق